A A
 
 
 
 
الرئيسية  »  الأخبار  »  "بنك القاهرة" يواصل رعاية مشروعات التنمية الإقتصادية والإجتماعية بإطلاق مبادرة تنمية الحرف التراثية والصناعات المحلية بمحافظات الصعيد
 

"بنك القاهرة" يواصل رعاية مشروعات التنمية الإقتصادية والإجتماعية بإطلاق مبادرة تنمية الحرف التراثية والصناعات المحلية بمحافظات الصعيد 

16 يناير, 2017 
 
 
 

بداية إنطلاقة جديدة يتبناها بنك القاهرة في مجال المشروعات الصغيرة ومتناهية الصغر داخل محافظات الصعيد.. حيث شارك البنك في مبادرة "تنمية الحرف التراثية والصناعات المحلية" والتي تستهدف توجيه كافة الجهود لأصحاب الحرف اليدوية وتشجيع المرأة الريفية والبدوية والمعيلة على إقامة مشروعات متناهية الصغر وتحفيز فئة الشباب على إمتهان الحرف والتوجه نحو تأسيس مشروعاتهم الخاصة، بما يتناسب مع سياسة الدولة وتوجهات البنك المركزى فى دعم مشروعات التنمية الإقتصادية والإجتماعية .

وفي هذا السياق، يؤكد منير الزاهد رئيس مجلس الادارة والرئيس التنفيذي أن تبني هذه المبادرة بالتعاون مع مؤسسة "مصر المستقبل" يأتي استكمالا للخطة الممنهجة التي يتبعها بنك القاهرة في مجال المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر والتي تهدف إلى تمكين مختلف فئات المجتمع من إقامة مشروعاتهم لخلق الالآف من فرص العمل وتقليل نسب البطالة ونشر ثقافة الشمول المالي وتوسيع قاعدة المتعاملين مع البنوك مما يسهم فى دفع قاطرة النمو الاقتصادي.

كما أوضح الزاهد أن مشاركة البنك فى المبادرة تستهدف توفير كافة السبل اللازمة لصالح المجتمعات المحلية التى تعمل فى مجال المشروعات الصغيرة والصناعات الحرفية بهدف توفير دخل مستدام لأصحاب الحرف، وفتح قنوات تسويقية جديدة للمنتجات اليدوية, كما يستهدف المشروع تأسيس مراكز تدريب تعاونية في المناطق الريفية والبدوية والصحراوية في جنوب مصر والبحر الأحمر.

وأشار إلى أن ما يتمتع به بنك القاهرة من مكانة رائدة وسنوات طويلة من الخبرة المصرفية تؤهله لصدارة القطاع المصرفي في مجال المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر من خلال اتاحة التسهيلات الإئتمانية والإحتياجات التمويلية لتلك المشروعات بفترات سداد تتناسب مع احتياجات عملاء النشاط، إلى جانب وضع الاليات التى تسهم فى سرعة وتبسيط  اجراءات العمل اللازمة لمنح التمويل ووضع حلول للمعوقات التمويلية التى تواجه العملاء .

هذا وقد شملت المبادرة اقامة مجموعة من ورش العمل المتخصصة لأصحاب الحرف التراثية، مع إعداد زيارات ميدانية لأماكن تجمع الحرفيين فى القرى والنجوع المختلفة داخل محافظات قنا وسوهاج والأقصر واسوان والوادى الجديد والبحر الأحمر بما فى ذلك حلايب وشلاتين التى تشملها المبادرة .

وتضمن البرنامج التدريب على تنمية مهارات جودة الإنتاج، ومهارات التسويق من فنون عرض وتغليف وبيع، إلى جانب التدريب على أحدث الأساليب التسويقية، وتدريب الراغبين فى إقامة مشروعات صغيرة على كيفية التعرف على متطلبات السوق، بالإضافة إلى ضبط ومراقبة الجودة والإخراج الجيد للمنتج.

وبدأت فعاليات المبادرة داخل محافظتى الأقصر وأسوان وانتهت باقامة مؤتمر ختامى بقاعة المؤتمرات بقصر ثقافة الاقصر وحضره لفيف من اساتذة الجامعات و ممثلين عن عدد من الجمعيات الاهلية المعنين بالمشروع كما حضره عدد من الافراد المشتغلين بانشطة الحرف  والصناعات اليدوية والمشروعات الصغيرة.

و من الجدير بالذكر أن عام 2016 شهد نجاح غير مسبوق لبنك القاهرة في مجال المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر حيث نجح البنك في الوصول برصيد المحفظة إلى نحو 3 مليار جنيه من خلال إتخاذ عدة إجراءات من شأنها التأكيد على دوره نحو تشجيع هذا القطاع الحيوي، ومن أبرزها استحداث قطاع متخصص بالبنك لخدمة المشروعات الصغيرة والمتوسطة وطرح منتجات متنوعة تغطي كافة الانشطة الصناعية والتجارية والخدمية لتلبية إحتياجات العملاء، وتطوير آداء العاملين في هذا المجال لتقديم أفضل مستوى من الخدمات المصرفية. 

وفى مجال تمويل المشروعات متناهية الصغر  امتد الدور الإيجابى للبنك عبر سنوات من الخبرة المصرفية التى ساهم خلالها البنك في توفير ما يزيد عن تسعمائة ألف فرصة عمل للشباب ومشروعات انتاجية مستدامة، حيث يطرح البنك منتج "القروض متناهية الصغر" انطلاقاً من السبق والريادة التي حققها البنك في هذا المجال والتى تمكن خلالها من الحصول على حصة سوقية تقدر بحوالي 60% من تمويل القطاع المصرفى المباشر لاصحاب تلك المشروعات والحصول على حصة سوقية تقدر بنحو 24%من اجمالى سوق الاقراض الفردى المباشر وضخ أكثر من مليون و500 الف قرض لأصحاب تلك المشروعات بقيمة اجمالية تقدر بحوالى 11 مليار جنيه.

 

 
Close
 
ارسل لصديق
اسم المرسل*
بريد المرسل *
اسم الصديق *
بريد الصديق *