A A
 
 
 
 
الرئيسية  »  الأخبار  »  فى حصاد عام 2016 انجازات بنك القاهرة تتوالى للعام الخامس بمختلف قطاعات العمل المصرفى
 

فى حصاد عام 2016 انجازات بنك القاهرة تتوالى للعام الخامس بمختلف قطاعات العمل المصرفى 

05 يناير, 2017 
 
 
 

استطاع بنك القاهرة للعام الخامس على التوالي تحقيق مستوى رفيع من الاحترافية في الاداء خلال عام 2016 مستندا في المقام الأول إلى الجهد الجماعي وإتقان العمل والسعي المستمر لتطوير الخدمات المصرفية.

 وقد واصل البنك نجاحاته التى حققها على مدار 5 سنوات متتالية برؤية مستنيرة واستراتيجية واضحة لإدارة البنك حصد ثمارها بأرباح تقارب المليار الثالث لعام 2016 والحصول على العديد من الجوائز والتصنيفات العالمية من كبرى مؤسسات التقييم.

وقد شهد عام 2016 تحقيق العديد من الإنجازات فى مختلف مجالات العمل المصرفى بالبنك ومن أبرزها:

المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر:-

نجح بنك القاهرة فى تطبيق سياسته التوسعية لتمويل تلك المشروعات لما تسهم به فى خلق مزيد من فرص العمل وانعاش الصناعات المغذية لتلك المشروعات، إلى جانب أهميتها فى رسم ملامح السياسة المستقبلية للقطاع المصرفى فى ظل وصول سعر الإقراض إلى 5%.

·       وصول رصيد محفظة الشركات الصغيرة والمتوسطة والقروض متناهية الصغر إلى نحو 3 مليار جنيه.

·       اتاحة التسهيلات الإئتمانية والإحتياجات التمويلية لتلك المشروعات بفترات سداد تتناسب مع احتياجات النشاط وذلك عبر شبكة فروع البنك المنتشرة فى مختلف انحاء الجمهورية. 

·        وضع الاليات التى تسهم فى سرعة وتبسيط  اجراءات العمل اللازمة لمنح التمويل.

·       استحداث عدة منتجات لتلبية احتياجات عملاء هذا القطاع  والتى تغطى كافة الانشطة الصناعية والتجارية والخدمية.

·        استحداث قطاع متخصص بالبنك لخدمة المشروعات الصغيرة والمتوسطة  تاكيدا على دور البنك نحو تشجيع تمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة.

·       وضع الخطط والإستراتجيات اللازمة للحصول على حصة متميزة من السوق لتمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة.

·       تطوير اداء العاملين فى مجال المشروعات الصغيرة والمتوسطة وتنمية مهاراتهم فى هذا المجال بما يؤدى الى تحسين الآداء وتقديم أفضل مستوى من الخدمات المصرفية.

·       وضع حلول للمعوقات التمويلية التى تواجه العملاء من خلال فريق العمل المنوط له اعداد الدراسة الإئتمانية لتمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة. 

  "المشروعات متناهية الصغر"

· امتد الدور الإيجابى للبنك فى مجال تمويل المشروعات متناهية الصغرعبر سنوات من الخبرة المصرفية التى ساهم خلالها البنك في توفير ما يزيد عن تسعمائة ألف فرصة عمل للشباب ومشروعات انتاجية مستدامة

·    ويزداد اهتمام بنك القاهرة عاما بعد عام فى تمويل المشروعات متناهية الصغر حيث ضخ البنك أكثر من مليون و500 الف قرض لأصحاب تلك المشروعات بقيمة اجمالية تقدر بحوالى 11 مليار جنيه

·  تمكن البنك من الحصول على حصة سوقية تقدر بحوالي 60% من تمويل القطاع المصرفى المباشر لاصحاب تلك المشروعات انطلاقاً من السبق والريادة التي حققها البنك في هذا المجال.

·    استطاع بنك القاهرة الحصول على حصة سوقية تقدر بنحو 24%من اجمالى سوق الاقراض الفردى المباشر.

·  كما نجح بنك القاهرة فى توقيع عقدين لتمويل المشروعات متناهية الصغر بالتعاون مع الصندوق الإجتماعى للتنمية بقيمة 334 مليون جنيه، إلى جانب توقيع عقد اتفاق المشروع القومى  للتنمية المجتمعية  "مشروعك" بالتعاون مع وزارة التنمية المحلية.

 "الإعتمادات المستندية"

·       فتح اعتمادات مستندية على مدار العام لتدبير احتياجات البلاد من المواد الخام والسلع الإستراتيجية والأدوية بالتنسيق مع البنك المركزي المصرى،

·       بلغ إجمالى العمليات التى تم تنفيذه خلال عام 2016 نحو 930 مليون دولار وما تم توفيره من دولارات لتنفيذها ما يعادل 252 مليون دولار.

 "منتجات التجزئة المصرفية"

وتحقيقاً لأهداف الشمول المالى، نجح بنك القاهرة فى تقديم باقة متنوعة من منتجات التجزئة المصرفية، حيث عكست مؤشرات النمو تميزاً جديداً لمنتجات البنك بوصول رصيد المحفظة بنهاية 2016 نحو 22.2 مليار جنيه، مع الاستمرار في زيادة الحصة السوقية وخلق قيمة مضافة لكافة منتجات التجزئة المصرفية ومن أبرزها. 

"قروض العاملين بالدولة والقطاع الخاص"

·       نجح البنك في الوصول بحصته السوقية لنحو 36%،  إلى جانب وصول رصيد المحفظة إلى 17.44 مليار جنيه.

"قروض السيارات"

·       بلغ إجمالي قروض السيارات بنهاية 2016 أكثر من مليار جنيه ،

·       وصلت الحصة السوقية للمنتج إلى نحو 16% من إجمالي السيارات الممولة من خلال البنوك.

"قرض تنمية الأعمال"

·       طرح البنك إصدارا جديداً لمنتج "قرض تنمية الأعمال " والذي يستهدف تنمية أعمال شريحة العملاء التي انضمت للقطاع الرسمي خلال فترة وجيزة،

·       تحقيق زيادة قدرها 51% في رصيد المحفظة مقارنة بالعام السابق والتي وصلت إلى  663.6 جنيه بنهاية 2016. 

"التمويل العقارى"

·       فى إطار مبادرة البنك المركزى للتمويل العقارى، نجح بنك القاهرة فى تمويل ما يزيد عن 8000 وحدة سكنية بقيمة تمويلية بلغت نحو 600 مليون جنيه فى نهاية عام  2016(حيث تم انهاء اجراءات   5700 وحدة سكنية بقيمة 430 مليون جم ، وجارى الانتهاء من اجراءات تخصيص باقى 2300 وحدة بقيمة تمويلية 170 مليون جم   )     .

·       البدء في تفعيل منتجات التمويل العقاري الحر.

"البطاقات الإئتمانية"

·       إصدار منتجات جديدة ومن أبرزها "بطاقة بنك القاهرة تيتانيوم الإئتمانية" وبطاقة "ايزى كارد" للشباب والتى تتمتع بالعديد من المزايا التنافسية،

·       إضافة خدمات ومزايا تنافسية جديدة للبطاقات الإئتمانية الحالية.

·       اطلاق والمشاركة فى بعض الحملات الترويجية التى تسهم فى الترويج لمنتجات البنك وتلبية احتياجات العملاء الحاليين والجدد.

"افتتاح وتطوير الفروع"

شهد عام 2016 تقديم تجربة مصرفية تنافسية داخل الفروع من خلال:-

·       إفتتاح 10 فروع جديدة لتصل شبكة فروع البنك ووحداته نحو 236 فرع ووحدة مصرفية،

·       تطوير 40 فرع بتصميم نموذجى للفروع يواكب أحدث المعايير المهنية بالسوق المصرفية.

·       مد ساعات العمل بعدد 60 فرع من فروع بنك القاهرة حتى الساعة الرابعة عصرا .

·       حميع الفروع تعمل طوال ايام الاسبوع حتى الساعة السابعة مساءأ لاستبدال العملات بيعأ وشراءأ. 

"منتجات جديدة "

·       طرح بنك القاهرة شهادة "البريمو جولد" بعائد ثابت 20% لمدة 18 شهرا يصرف عائدها كل ثلاثة شهور، إلي جانب اصدار شهادة "البريمو سوبر" لمدة 3 سنوات بعائد ثابت 16% سنوياً يصرف كل شهر ، حيث يعد إصدار الشهادات الادخارية الجديدة الأسلوب النموذجي لمعالجة أية آثار تضخميه من خلال امتصاص المدخرات والسيولة الزائدة بأوعية إدخارية جاذبة تحافظ على القدرة الشرائية للجنيه في ظل إرتفاع الأسعار وتحد من الآثار التضخمية خلال فترة الاصلاحات الهيكلية

·       بلغت حصيلة شهادة البريمو جولد حوالى 17.6 مليار جنيه   بينما بلغت حصيلة شهادة البريمو سوبر نحو 3 مليار جنيه فى نهاية 2016.      

"ائتمان الشركات"

وفى مجال ائتمان الشركات شهد عام 2016 ضخ مزيد من التمويلات لصالح مختلف القطاعات الحيوية بالدولة،

·       بلغ اجمالى التوظيفات الجديدة للقروض المشتركة  نحو 8.565 مليارجنيه.

·       جاءت قطاعات البترول والكهرباء والصناعات الغذائية والتمويل العقاري والإنشاءات فى مقدمة القطاعات التى حرص مصرفنا على تمويلها لما يتسم به بنك القاهرة من خبرات فى مجال إدارة وترتيب القروض المشتركة.

"مشروعات الطاقة والكهرباء""

·       نجح البنك فى ترتيب قروض مشتركة لشركات قطاع البترول بإجمالى مبلغ 450 مليون جنيه و67.5 مليون دولار.

·       تمكن البنك من ترتيب العديد من القروض المشتركة لإنشاء محطات جديدة وتمويل الإحتياجات التشغيلية لشركات الكهرباء باجمالى مبلغ 565 مليون جنيه.

"الصناعات الغذائية"

·       نجح البنك فى ترتيب قروض مشتركة بإجمالى مبلغ 300 مليون جنيه،

·       قام البنك بترتيب قروض مشتركة بإجمالى مبلغ 6.850 مليار جنيه لصالح قطاعى الإنشاءات والتمويل العقارى.

 

"التسهيلات الإئتمانية"

·       منح تسهيلات جديدة بمحفظة إئتمان الشركات المتوسطة بحدود إئتمانية بلغت 258 مليون جنيه متمثلة فى قطاعات وأنشطة متنوعة مثل السيارات، والمستلزمات الطبية، والتأجير التمويلى، والخدمات التكنولوجية ومعلومات الطيران بمعدل نمو يصل إلى 50% من إجمالى محفظة الشركات المتوسطة بنهاية نوفمبر 2016 مقارنتا بالمحفظة  القائمة فى نهاية عام 2015،

·       تمكنت إدارة إئتمان الشركات الكبرى من زيادة التسهيلات الممنوحة للعديد من الشركات، إلى جانب استقطاب عملاء جدد داخل العديد من القطاعات ومنها قطاع الأدوية والمطاحن والكيماويات والكهرباء ومواد البناء، حيث تم زيادة الحدود القائمة الممنوحة لعملاء حاليين بمبلغ 819 مليون جنيه، بالإضافة إلى منح تسهيلات ائتمانية للعملاء الجدد بإجمالى مبلغ 2,1 مليار جنيه، ويجرى حاليا منح الموافقات اللازمة لصالح عملاء جدد بتسهيلات ائتمانية فى حدود 175 مليون جنيه.

"القطاعات المستهدفة خلال عام 2017"

·       تدرس إدارة إئتمان الشركات الكبرى المشاركة فى العديد من العمليات التمويلية داخل القطاعات المستهدفة ومنها قطاعات النقل واللوجستيات والتشييد والبناء والقطاع الصناعى، بالإضافة إلى قطاع المواد الغذائية والسلع الاولية ليصل إجمالى التمويلات المستهدفة لتلك المشروعات أكثر من مليار جنيه.

 

"صناديق الإستثمار"

·       حققت محفظة الإستثمارات المباشرة نحو 103% من المستهدف السنوى للأرباح فى نهاية عام 2016،

·       تمكنت محفظة الأوراق المالية من تخطى حاجز المستهدفات المالية بنسبة تجاوزت 150% حتى نهاية 2016،

·       وفى مجال الإستثمارات المباشرة احتفظ الصندوق الثانى للسيولة النقدية بالمركزين الثانى والثالث معظم فترات العام من أصل 26 صندوق نقدى، كما إحتل صندوق الوفاق المركزين الثانى والثالث معظم فترات العام من أصل 10 صناديق.

"الموارد البشرية"

واصل البنك تطبيق سياسته فى تطوير وتنمية مهارات الكوادر البشرية من خلال

·       ترقية نحو 942 موظف

·       تنظيم الدورات التدريبية والتى تزيد عن 10 الآف فرصة تدريبية فى مختلف مجالات العمل المصرفى كما تجاوزت عدد ساعات التدريب للعاملين أكثر من 97 ألف ساعة تدريبية.

 

"التنمية المجتمعية"

ويتعاظم دور بنك القاهرة فى مجال العمل المجتمعى مع الإستمرار فى تحقيق تلك الإنجازات، من خلال المشاركة فى كافة المبادرات الإيجابية فى مختلف القطاعات الحيوية بالدولة ومن أبرزها:

مساندة الاقتصاد القومي :

·       إصدار شهادات إدخارية لصالح صندوق تحيا مصر

·       المشاركة في مشروع اسكان منطقة المقطم والتابع لصندوق تحيا مصر

·       المساهمة فى الحملة التى قامت بها وزارة الكهرباء لتوعية المواطنين بأهمية وسبل ترشيد استهلاك الكهرباء.

قوافل الخير :

·       نجح البنك في توفير ما يزيد عن "11400 كرتونة رمضان ".

·        توصيل مياه الشرب لـ " 1020 منزل".

·       اجراء "920" عملية عيون للمرضى.

قوافل الشتاء :

·       توفير 18000 بطانية وملابس شتوية لعدد 3187 أسرة مستحقة.

·        تسقيف وتوصيل مياه واعمار حمام لعدد 250 منزل.

مبادرات تنمية القرى:

تبنى بنك القاهرة مشروع تطوير إحدى قرى محافظة سوهاج من خلال عدة محاور رئيسية تتمثل فى:

·       توفير المسكن الملائم والرعاية الصحية لأهالي القرية

·       دعم التعليم والتدريب على الحرف المتنوعة

·       تقديم مشروعات تدر دخل مستدام بما يحقق الإكتفاء الذاتي للأهالي،

·       دعم البنية التحتية للقرية من خلال إعادة ترميم المنازل والمدارس وتدريب المدرسين وتطوير الوحدة الصحية.

القطاع الطبى

·       تطوير وتجهيز العديد من المستشفيات الجامعية والحكومية وامدادها بالأجهزة الطبية المختلفة ليصل إجمالى المستشفيات التى قام البنك بتطويرها وتجهيزها إلى نحو 13 مستشفى منتشرة بمختلف أنحاء الجمهورية،

·       دعم البحوث الطبية للأمراض المستعصية وتوفير العلاج الطبى للأيتام ذوى الإحتياجات الخاصة.

 

دعم المرأة المعيلة

·       سداد ديون الغارمات في عيد الأم .

·       المشاركة فى فعاليات الإحتفالية التى نظمتها وزارة التضامن الإجتماعى من خلال تقديم 36 شهادة ايداع قيمة كل منها 3000 جنيهاً بعائد شهرى.

تطوير المناطق الأثرية

·       شارك البنك  فى مبادرة اتحاد بنوك مصر لتطوير منطقة "القاهرة الخديوية" بوسط العاصمة للحفاظ على الطراز المعمارى المميز لهذه المنطقة

·       المساهمة فى تنفيذ مشروع تطوير وترميم "باب زويلة" بمنطقة وسط البلد.

·       المساهمة فى تطوير الميادين ببعض محافظات الجمهورية.

 

قطاع التعليم والدعم الغذائى:

·       رعاية مجموعة من الطلاب المتميزين بالتعاون مع جامعة النيل الأهلية من خلال تقديم الدعم المادى لهم خلال فترة دراستهم الجامعية،

·       تكريم الطلاب المتفوقين بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم،

·       سداد المصروفات الدراسية عن مجموعة من طلاب غير القادرين بالجامعات المصرية.

·       توفير التغذية المدرسية لنحو 13400 طفل بصعيد مصر على مدار ثلاث سنوات بالتعاون مع برنامج الغذاء العالمى.

 

ذوى الإحتياجات الخاصة

·       توفير الرعاية المتكاملة للأطفال الأيتام من ذوى الإحتياجات الخاصة على مدار 3 أعوام متتالية،

·       توفير دراجات بخارية داخل محافظة الوادى الجديد تساعدهم على الإنتقال.

"جوائز 2016"

·       بنك القاهرة يحصل على المركز الأول على بنوك الـشرق الأوسط وشمال أفريقيا "MENA Region" فى تصنيف العائد على رأس المال للعام الثالث على التوالى مسجلاً 90.51% وفقاً لتصنيف مجلة   The Banker العالمية، كما واصل البنك الإحتفاظ بمكانته كواحد من أفضل البنوك على مستوى العالم ضمن إعلان المجلة لنتائج تقييم أفضل 1000 بنك.

·       جائزة أفضل بنك في مصر في تمويل المشروعات المتناهية الصغر وفقاً لما أعلنته مجلة The Banking Executive الصادرة عن الاتحاد الدولى للمصرفيين العرب.

·       جائزة أفضل صندوق لأدوات الدخل الثابت على مستوى الشرق الاوسط وشمال افريقيا من مؤسسة "ميديا فاند مانيجر"،

·       فوز بنك القاهرة بالدرع الذهبي وجائزة المسئولية الاجتماعية للمصارف العربية والاسلامية.

 

"استراتيجية البنك خلال عام 2017"

·       تحقيق معدلات نمو بكافة قطاعات العمل المصرفى،

·       تطبيق حزمة السياسات والإجراءات المتعلقة بتطوير الأنشطة ورفع تنافسية البنك،

·       وضع مجموعة من الضوابط المتعلقة بطرح منتجاته مستهدفًا تعظيم دوره فى تنمية النشاط الإقتصادى،

·       تلبية احتياجات العملاء مع التركيز علي المشروعات التنموية الكبرى والمشروعات الصغيرة والمتوسطة باعتبارها عصب الاقتصاد المصري وتساهم في تحقيق تنمية مستدامة.

 

 

 

 

 
Close
 
ارسل لصديق
اسم المرسل*
بريد المرسل *
اسم الصديق *
بريد الصديق *