A A
 
 
 
 
الرئيسية  »  الأخبار  »  الزاهد : المشروعات الصغيرة والمتوسطة ترسم ملامح السياسة المستقبلية للقطاع المصرفي
 

الزاهد : المشروعات الصغيرة والمتوسطة ترسم ملامح السياسة المستقبلية للقطاع المصرفي 

14 يوليو, 2016 
 
 
"التوسع في تمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة" .. أحد أولويات استراتيجية بنك القاهرة لعام 2016والتى ينتهجها البنك إيماناً بدوره الريادي في تمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة لما تسهم به في دفع قاطرة التنمية وتوفير الالآف من فرص العمل، هذا ما صرح به منير الزاهد رئيس مجلس الادارة والرئيس التنفيذي.

وأوضح الزاهد حرص البنك على التوسع فى تمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة تماشياً مع سياسة الدولة وتفعيلاً لمبادرة البنك المركزى لتمويل مشروعات التنمية الإقتصادية والإجتماعية، مشيراً إلى أهمية تلك المبادرة لما تتمتع به من مكانة أساسية لتنمية الإقتصاد القومى فى مختلف القطاعات الحيوية بالدولة، وتحقيق الشمول المالى وتوسيع قاعدة المتعاملين مع البنوك ودمج نسبة كبيرة من الإقتصاد غير الرسمى فى ظل وصول سعر الإقراض إلى 5%.

فيما أضاف أن بنك القاهرة يعمل على تبسيط الاجراءات واتاحة التسهيلات الإئتمانية والإحتياجات التمويلية لتلك المشروعات بفترات سداد تتناسب مع احتياجات النشاط عبر شبكة فروع البنك المنتشرة فى مختلف انحاء الجمهورية، بالإضافة إلى استحداث عدة منتجات لتغطى كافة الانشطة الصناعية والتجارية، و وضع حلول للمعوقات التمويلية التى تواجه العملاء من خلال فريق العمل المنوط بإعداد الدراسة الإئتمانية لتمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة.

وأشار الزاهد إلى أن تمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة سيكون له دور فعال في رسم ملامح السياسة المستقبلية للقطاع المصرفي ، مؤكدا أن تفوق البنوك في هذا المجال سيؤتي ثماره على الاقتصاد القومي.
واستحدث بنك القاهرة قطاع متخصص لخدمة المشروعات الصغيرة والمتوسطة و وضع الخطط والإستراتجيات اللازمة للحصول على حصة متميزة من السوق لتمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة، إلى جانب الحرص على انتقاء الكواردر البشرية المؤهلة وتدريبهم فى البرنامج التدريبى فى مجال الإئتمان وفقاً للمعايير الدولية.

هذا وتعتبر المشروعات الصناعية من أهم القطاعات التي يهتم البنك بتمويلها خاصة المشروعات المنتجة للمكونات الوسيطة للصناعة أو لإحلال الواردات ، ويحرص بنك القاهرة أن تلبي أنشطته التمويلية فى هذا المجال احتياجات شرائح العملاء بمختلف محافظات الجمهورية.
ويسعى البنك لضخ المزيد من التمويلات لصالح قطاع الـSME'S، حيث رصد البنك 1.5 مليار جم لتمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة خلال الأشهر الستة القادمة، وبلغت محفظة المشروعات الصغيرة والمتوسطة أكثر من 700 مليون جم أرصدة مستخدمة بينما تخطت الحدود الحالية مليار جم.
ومن الجدير بالذكر أن بنك القاهرة نجح فى تقديم قروض بلغت 2 مليار جنيه لإقراض المشروعات الصغيرة والمتوسطة خلال عام 2015 من خلال توفير التمويل اللازم لإقامة العديد من المشروعات داخل مختلف القطاعات.
وتمتد قصة نجاح بنك القاهرة لتشمل تمويل المشروعات متناهية الصغرعبر خبرة مصرفية تصل لأكثر من 13 عاماً ساهم خلالها البنك في توفير ما يزيد عن مائة ألف فرصة عمل للشباب ومشروعات انتاجية مستدامة، باعتباره ابرز منتج من المنتجات المصرفية التى تلعب دور فعال في تحقيق التنمية المجمتعية، حيث بلغ اجمالى القروض الممنوحة فى مجال المشروعات متناهية الصغر نحو 1.3 مليار جنيه بنهاية ديسمبر 2015 مما أدى لنمو رصيد المحفظة بمعدل يصل إلى 18% مقارنة بالعام السابق وبحصة سوقية بلغت 45%.
 
Close
 
ارسل لصديق
اسم المرسل*
بريد المرسل *
اسم الصديق *
بريد الصديق *